إعلان علوي

سأل الغزال زرافة واقفة على الضفة الأخرى من النهر إلى أين يصل عمق ماء النهر ؟

سأل الغزال زرافة واقفة على الضفة الأخرى من النهر 
إلى أين يصل عمق ماء النهر ؟ 

فأجابت الزرافة : إلى الركبة 

قفز الغزال في النهر، فإذا بالماء يغطيه، 
سعى جاهداً أن يخرج رأسه من الماء بجهدٍ مضن !

وبمشقة استطاع أن يقف على صخرة في النهر، وما إن التقط بعض أنفاسه اللاهثة صرخ في وجه الزرافة قائلاً : 

ألم تخبرينى إنّ الماء يصل إلى الركبة !؟
قالت : نعم يصل إلى ركبتي !

* حين تستشير أحدا في أمور حياتك فهو يجيبك حسب تجاربه التي نفعته ، 

*وكثيراً ما تكون حلوله مناسبة له فقط و قد لا تناسبك أنت ...

* فلا تأخذ تجارب غيرك الخاصة حلولا قطعية لك.. 

لأنها قد تغرقك !

ليست هناك تعليقات