إعلان علوي

إن قناعاتك المكتسبة تجاه المال ذو أثر عظيم على علاقتك بالمال، حيث أنها تعمل عمل الموجه والقائد لجميع تصرفاتك،

إدارة الأموال الشخصية،الموضوع الذي غيّر مجرى حياة من أتقنوا فن التعامل مع أموالهم. فمن دون إتقان الشخص لإدارة أمواله، من الصعب عليه تكوين ثروة مالية، بل سيكون عرضة لفقدان ما جمعه من مال.

يُعرِف الكاتب بيتر ساندر إدارة الأموال الشخصية  بأنها: ( إدارة مصادرك المالية لمقابلة احتياجاتك ولتحقيق أهدافك المرجوة).

فإدارة الأموال الشخصية لا تتعلق بالمال فقط ولا بكيفية الحصول عليه، بل بالطرق المثلى لإدارته وتنميته، وقبل الحديث عن الموضوع هناك مفاهيم أربعة أساسية صنفها الكاتب بيتر ساندر على أنها الأركان الأربعة التي تقوم على أساسها إدارة الأموال وهي: الدخل، المصاريف، الأصول، والالتزامات.

حيث إن الدخل كل ما تكسبه والمصاريف كل ما تصرفه، والأصول كل ما تملكه، أما الالتزامات فكل ماتدين به.

كيف تدير أموالك الشخصية؟

باستخدام نموذج التاءات الخمسة التي طورها المختص في إدارة الأموال الشخصية فيصل محمد كركري، للمساعدة في فهم واستيعاب أهم خمسة وسائل والتي هي: تهيئة، تقييم، ترتيب، توفير، تثمير.

-تهيئة: هل سمعت يومًا بمن يرث أو يربح الملايين ويخسرها بعد سنوات قليلة؟

قام هاردي بشرح سبب هذه الظاهرة الغريبة ليقول: هم على قناعة بأنهم لا يساوون هذه المبالغ الكبيرة وأنها أكبر من القيمة التي وضعوها لأنفسهم، لذلك فإنهم يشعرون بعدم الراحة ويسعون دون شعورهم للتخلص من هذه الأموال بصورة تلقائية سعيًّا للرجوع لنسبة التكافؤ بين قيمتهم الشخصية والأموال التي يملكونها.

إن قناعاتك المكتسبة تجاه المال ذو أثر عظيم على علاقتك بالمال، حيث أنها تعمل عمل الموجه والقائد لجميع تصرفاتك، فلدى الأغنياء قناعات وإيمان كبير بقدراتهم على تحقيق الثروة والاحتفاظ بها وتنميتها، تعلم منهم وغير قناعاتك تهيئةً لمرحلة متقدمة من الثراء المالي.

-تقييم: قيّم وادرس وضعك المالي، ابحث عن المشكلة، هل هي في الدخل، المصروفات، الأصول، أو بالالتزامات؟ فمعرفة المشكلة هي نصف الحل.

-ترتيب: الآن أنت مؤهل لكتابة اهدافك المالية، وفيما يلي بعض الطرق المساعدة:

-حدد بالضبط مالذي تريد عمله بأموالك.

-اربط أهدافك بمجال تخصصك.

-حدد قيمة مالية لكل هدف مالي خاص بك.

-ركز على الأصول وتخلص من الالتزامات.

-توفير: لا للبخل، نعم للتوازن، وهنا سنستعين بحكمة من حكم بابل القديمة، وهي عبارة عن طريقة بسيطة للتخلص من الديون تدريجيًّا وتكوين ثروة.

فكرتها البسيطة في تقسيم الدخل الشهري إلى ثلاثة أقسام:

١٠% للتوفير.

٧٠% للمصاريف.

٢٠% لسداد الديون.

-تثمير: للدخول إلى عالم الاستثمار من المهم أن يكون لديك استراتيجية واضحة ومحددة، وهنا بعض من أنواع الاستثمارات:

-الأسهم.

-السندات.

-صناديق الاستثمار.

-الاستثمار في العقار.

-مشروعك الخاص.

تذكر بأن الهدف من التوفير والاستثمار هو الوصول للحرية والاستقلال المالي، والذي يهدف إلى مساعدتك في تحقيق أهدافك في الحياة، والعيش بحياة هانئة سعيدة.

 

كاتبة المقالة: حصة العلي.


ليست هناك تعليقات