الأربعاء، 19 ديسمبر 2018

أساسيات المساءلة الإدارية في المؤسسات

أساسيات المساءلة الإدارية في المؤسسات

تعرّف المساءلة الإدارية بأنها السيطرة الإدارية الفعَالة، وضعفها أو انعدامها من المشكلات المتفشية على نحو كبير في مجال الأعمال التجارية . 
كما أن المساءلة ليست عملية عشوائية ولا مزاجية، بل هي عملية مخططة ومحددة ومعروفة للطرفين ومتفق عليها كذلك . بيد أن ذلك كله لا يكفي لضمان مساءلة إدارية فعالة، إذ لابد حتى يقوم الطرفان بدورهما على أكمل وجه أن تتوافر فيهما شروط تمثيل في جوهرها مرتكزات أساسية ومتطلبات ضرورية لتحقيق مساءلة فعالة . 
وتتطلب المساءلة انضباطاً راشداً ومسؤولاً من طرفي المساءلة، خاصة أنها تتم وجهاً لوجه في معظم الأحيان، وهذا يتطلب أن تتم المساءلة بعيداً عن التوتر والتهور والغضب .
وتظهر بعض الدراسات أن عدداً كبيراً من المديرين لا يعرضون موظفيهم للمساءلة كما يجب، وأن عدداً من الشركات أيضاً تكافئ موظفيها بالرغم من ضعف أدائهم . ولمعالجة هذا الأمر، هناك 5 مقترحات للمديرين التنفيذيين ومديري الأقسام، حول كيفية تحسين المساءلة الإدارية في المؤسسات:
1-القضاء على سياسات التحفيز العشوائية: راجع سياسات حوافز الشركات في مؤسستك وتأكد أنها تطابق الغاية المخصصة لها في الواقع .
2-أهمية تحديد الأهداف السنوية للموظفين: يرى بعض المديرين أن تحديد أهداف الموظف السنوية إجراء ممل وغير ضروري، وهذا غير صحيح، ففي حال لم تكن المعايير التي سيتم عليها قياس الأداء واضحة، أو لم يتم إعدادها بشكل دقيق، فإن المحاسبة لن تجري وفق منهج موضوعي . لذلك، فإن الصرامة في تحديد مثل هذا النوع من الأهداف، تعد أساساً متيناً للبناء عليه .
3- اجعل الأولوية للتقييمات الصريحة: هذه الخطوة هي نتاج أهداف الموظف المدروسة، وفي حال كانت ذات معنى وقابلة للقياس، عندها ستصبح عملية إدارتها أسهل بكثير، وهي عملية عقلانية لا عاطفية . ومن المعلوم أن لكل مؤسسة معايير مختلفة لتقييم موظفيها، لكن لا يهم حقاً في حال كانت التقييمات رسمية أو غير رسمية، أو سنوية أو نصف سنوية أو فصلية، ما دامت أهداف الموظفين واضحة .
4- أهمية مواجهة الخلافات بشكل مباشر: قم بتعليم المديرين كيفية إدارة الأزمات بكل أنواعها، وصولاً إلى مساءلة الموظفين أنفسهم في حال نشأت صراعات معينة بينهم .
5- طبق السلوك المطلوب على نفسك أولاً: عندما تخضع تقارير المديرين للمساءلة على نحو ظاهر للجميع، فإن هذا يوصل رسالة واضحة إلى باقي أعضاء المؤسسة، بأن الجميع خاضع للمحاسبة من دون تمييز، وبالتالي لن يكون هناك أي مانع من تطبيقها على باقي أفراد المؤسسة .
وقد تبدو عملية تحسين المساءلة الإدارية في المنظمة عملية معقدة وصعبة، لكن ذلك لا يعني التخلي عن تطبيقها، أو عدم الاهتمام بمتابعتها . كما يمكن إنجازها مع مرور الوقت، عن طريق إنشاء بنية إدارية تدعم هذه العملية .

المصدر جريدة الخليج. القسم الاقتصادي

http://www.alkhaleej.ae

شارك المقال

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لـ صناعة النجاح | تصميم: آمني